تابع تفاصيل قضية فساد تجاوزت 193 مليون ريال

سُئل أكتوبر 17 بواسطة Abood

تابع تفاصيل قضية فساد تجاوزت 193 مليون ريال

كشف مصدر مسؤول من هيئة مكافحة الفساد والرقابة في المملكة العربية السعودية ، أن الهيئة رفعت مؤخراً 889 قضية جنائية وتأديبية.

ومن أبرز القضايا التي تمت زيارتها ما يلي: الحالة الأولى: بالإضافة إلى ما تم الإعلان عنه بشبهة فساد ومنفعة واستغلال نفوذ الوظيفة العامة لسلسلة من مسؤولي البلدية من إحدى محافظات منطقة الرياض ، والانتهاء من تحقيقات القضية وبعد الحصول على الاوامر اللازمة من وحدة التحقيق والادعاء الجنائي تم توقيف 13 موظفا حكوميا في نفس الجهاز و 4 رجال اعمال و 5 مواطنين عملوا في شركات متعاقدة مع البلدية وعند التسجيل تم العثور على منازلهم ، وبلغ مجموع المبالغ النقدية 193.639.535 ريالا ، وتم إخفاؤها في أماكن مختلفة ، منها أسطح مستعارة ، وخزان مياه تحت الأرض ، وغرفة خدمات في مسجد ، وخزنة تحت الأرض. استقر في احدى غرف بيت احد المتهمين بعمق مترين.

بعد حصر الممتلكات التي يملكها الموقوفون في القضية والتي تم شراؤها بمبالغ من مصدر غير مشروع ، بلغت قيمة الشراء مائة وواحد وأربعين مليوناً وتسعمائة وتسعة وثمانين ألفاً وسبعمائة وتسعة ريالات ، وبلغ إجمالي المدخرات في حساباتهم المصرفية إلى مائة وتسعة وأربعين مليونًا وأربعمائة وثمانية عشر ألفًا وتسعمائة وتسعمائة ريال. ومن خلال التحقيقات ، يبدو أن أحد المتهمين قد استغل سلطة الوظيفة العامة لصرف مائة وعشرة ملايين وستة آلاف وخمسمائة وخمسة وأربعين ريالًا عبر منصة ائتمانية لكيانات تجارية لديها من أجل الحصول على تلك المبالغ.

العقارات والأرصدة المصرفية
كما تم ضبطه في حسابات هذه الجهات ، وتم العثور على بطاقات (مسبقة الدفع) لمتجر أغذية بقيمة مليوني وخمسمائة ألف ريال ، وبطاقات وقود (مسبقة الدفع) بقيمة مائة وتسعة وأربعين ألفًا ومائتين وخمسة وعشرين ريالًا. والعملات الأجنبية التي كانت قيمتها بالريال السعودي. أربعة ملايين ومائة وخمسة عشر ألفاً وثلاثمائة وأربعين ريالاً ، بحيث يكون مجموع المبالغ المحجوزة من النقد والعقارات والأرصدة المصرفية والأوراق المالية بالعملة الأجنبية والبطاقات مسبقة الدفع ستمائة مليون وثمانمائة وتسعون ألفاً ومئتان وتسعون ريالاً.

الحالة الثانية: القبض على 2 من سكان إحدى الجنسيات العربية أثناء تسلمهما مليون ريال نقدا ، وشيك بثلاثة ملايين ريال بمبلغ سبعة ملايين ريال تم الاتفاق عليه مع صاحب إحدى الجنسيات. في مقابل إحالة مشروع تحويل ومشروع آخر تابع لإحدى وزارات شبه القارة الهندية بقيمة ستمائة. ثمانون مليون ريال بالإضافة إلى العمولات المالية لمهندسي واستشاري المشروع والتي تتجاوز 50 مليون ريال والتي تم الاتفاق على دفعها لاحقاً.

المواد المحظورة
الحالة الثالثة: إلقاء القبض على ضابط صف متقاعد عمل في السابق ضابط مخازن بإحدى القطاعات الأمنية باختلاس مبلغ مليون وثمانمائة وأربعة وأربعين ألف وثمانمائة وخمسين ريالا ، تم أسره في قضية اجرامية.

الحالة الرابعة: بالتعاون مع الهيئة العامة للجمارك ، تم توقيف 3 مقيمين من إحدى الجنسيات العربية مع تسليم مبلغ ثمانمائة وخمسين ألف ريال من أصل مبلغ مليون ريال لموظف جمركي مقابل دخل. شحنة مواد محظورة بواسطة معبر حدودي.

3 مسئولين ومدير سابق بوزارة العدل
الحالة الخامسة: بالتعاون مع وزارة الدفاع ، اعتقال 3 ضباط وضابط صف بوزارة الدفاع ، و 5 أشخاص عملوا في شركة متعاقدة مع الوزارة لتنفيذ بعض المشاريع في قاعدة عسكرية بإحدى المناطق. ، لأنها تضمنت وثائق رسمية ووقائع غير صحيحة لإثبات اكتمال المشروع ، مما أدى إلى فصل كامل. حصص الشركة والمسؤول عن المشروع حاصلاً على مبلغ مائتين وأربعين ألف ريال نقدًا لشراء سيارتهم الخاصة.

الحالة السادسة: إيقاف مدير فرع سابق بوزارة العدل بإحدى المناطق ومدير إدارة نزع الملكية بأمانة المنطقة ، بحيث يدفع الأول مبلغ خمسمائة ألف ريال إلى الثاني مقابل إلغاء معاملة تعويض اقتصادي لأول سبعة عشر مليوناً وثلاثمائة ألف ريال بشكل غير نظامي.

الحالة السابعة: إيقاف موظف بوزارة النقل (مفتش بحري) بتهمة التواطؤ مع مالك إحدى المنشآت عند الموافقة على نشاط المؤسسة مع الوزارة مقابل 50٪ من أرباح المؤسسة ، والتي بلغت ثلاثمائة ألف ريال.

رخص القيادة المزورة
الحالة الثامنة: إيقاف موظف سابق ببلدية الحجر بالمنطقة الشرقية لترسية سلسلة مشاريع على شركاته الخاصة وعدة شركات مرتبطة بأصحابها ، ونتيجة لهذه المخالفات حصل على عقود لثلاثة عشر مليون وتسعمائة وخمسة وثلاثون ألف ريال.

الحالة التاسعة: توقيف ضباط صف واثنين من العاملين في المرور بإحدى المناطق لاستغلال نفوذ الوظيفة العامة والرشوة للحصول على رخص قيادة دولية مزورة لعدد من المواطنين ومساعدتهم على استبدالهم من إدارة المرور بتراخيص. للسعوديين 223 رخصة مقابل رسوم تتراوح من 1500 إلى 3000 ريال لكل ترخيص. .

الحالة العاشرة: توقيف موظف بوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بإحدى المناطق أثناء طلبه مبلغاً من المال مقابل تحويل رعاية عامل وافد بوسائل غير مشروعة.

مستندات رسمية
الحالة الحادية عشرة: اعتقال موظف آسيوي يعمل في إدارة الشؤون الصحية بإحدى الوزارات لبيعه بعض المعدات الطبية لشركة بمبلغ سبعة وخمسين ألفاً وخمسمائة وأربعين ريالاً.

الحالة الثانية عشرة: وقف موظف بأمانة إحدى المناطق لطلب مبلغ خمسين ألف ريال من مواطنة مقابل تسليم مستندات رسمية.

الحالة الثالثة عشرة: بالتعاون مع الهيئة العامة للجمارك ، تم القبض على مواطن واثنين من الوافدين لدفعهم مائة ألف ريال لمفتش جمركي لتسهيل دخول شحنة أقمشة بها مواد ممنوعة بداخلها.

وأكدت الهيئة أنها مستمرة في الرقابة والرقابة على كل من يغزو المال العام أو يستغل المنصب لتحقيق مصلحته الشخصية أو الإضرار بالمصلحة العامة ، وأن الهيئة مستمرة في تنفيذ ما يقره النظام بحق المخالفين دون تهاون والقدرة على جهود الجهات الحكومية في مكافحة الفساد المالي والإداري ووضع السياسات والإجراءات التي تعمل على تحسين كفاءة الأداء وسرعة الإنجاز وعرقلة مخارج الفساد ، مشيدة بتعاون تلك الجهات معها ومع وسائل الإعلام. التواصل فيما ينشر من أجل حماية النزاهة وتحقيق مبدأ الشفافية ومحاربة الفساد. د) لأي ممارسة تنطوي على فساد مالي أو إداري يقوض جهود الدولة في دعم وتحسين عملية التنمية المتكاملة في ضوء رؤية المملكة 2030.

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.

اسئلة متعلقة

1 إجابة
1 إجابة
سُئل يونيو 2، 2018 بواسطة مجهول
1 إجابة
سُئل مايو 16، 2018 بواسطة مجهول
مرحبًا بك إلى ادعمني دوت كوم، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...